كامبوس لويدجي إيناودي واحة حضرية بواجهة مبهرة ونوافذ سماوية ضخمة | Tra Le Dune

كامبوس لويدجي إيناودي واحة حضرية بواجهة مبهرة ونوافذ سماوية ضخمة


[ Campus Einaudi ]

فوستر آند بارتنرز Foster + Partner’s

كامبوس لويدجي إيناودي واحة حضرية بواجهة مبهرة ونوافذ سماوية ضخمة ]



يحتوي الحرم الجامعي الجديد لجامعة تورينو  [ Campus luigi einaudi   ] على واجهة مذهلة من تصميم فوسترز آند بارتنرز[ Foster + Partners ]  إذ يتكون من قطع دائرية بإتجاه الخارج بقصد خلق فناء داخلي يمسح بملء فضاء الحرم الجامعي بأكبر مساحة من الضوء الطبيعي .


يعد المجمع الحديث التصميم حالة خاصة من نسيج يربط بين بنائين بسقف على هيئة مظلة يحتويان بداخلهما على سكن للطلاب , فصول دراسية , قاعات للمحاضرات , مكتبة , ومناطق للدراسة بالإضافة إلى مساحة خارجية من الهواء الطلق لحوالي 5 آلاف طالب .



المباني الزجاجية ذات الخواص الديناميكـ - هوائية و التي تشكل باحة  الحرم متصلة بالفناء الداخلي .

حواف السقف العلوي تلقي بظلالها على الفناء لخلق حالة من التوازن بين ضمان توافر الضوء و الحماية من المطر للممرات داخل الحرم .

بلاط الرصف المستخدم مصنوع من طوب التحفيز الضوئي التي تساعد على تحييد التلوث الأرضي.

المدخل إلى المنشأة الخاصة بدراسة القانون والعلوم السياسية فسحة سماوية مزدوجة ( أتريوم ) ممايسمح بوصول الضوء إلى كل طابق من طوابق المبنى .ويحيط بالمركز حديقة تتسم بالهدوء على السطح العلوي يصل إليها الضوء الطبيعي من خلال نافذة سماوية في المظلة .




كلا المركزين يضمان مساحات مرنة توفر إمكانيات واسعة لتقديم مختلف الطرق والوسائل التعليمية مع مرونة عالية للزيادة والنمو إستجابة لإحتياجات الجامعة وإستيعاباً لأساليب التدريس المختلفة.


لقد تم العمل على تصميم الحرم الجامعي ليبدوا بمثابة "واحة" داخل المدينة بعيداً في مكان يخلو من حركة المرور تحيط به المناظر الطبيعية التي تساعد على الهدوء والإسترخاء مع تضمينه ودمجه  بمساحات طرق كافية للمشاه





كامبيوس لويجي إيناودي هو فرصة سانحة للهروب من الغابة الخرسانية للمدينة المزدحمة بالنسبة لطلاب جامعة تورينو.


by    [ http://inhabitat.com ] نص المقال بالإنجليزية والصور يعودان لموقع *